حيــــــــــــاتى
مــــــــــــــرحبا بك فى منتدى حياتــــــــــى .... من فضلك اضغط على زر تسجيل لكى تسمتع معنا ،، وشكرا

حيــــــــــــاتى

منتدى حياتى ،، منتدى الإبداع والتميز
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
مـــــرحبــــــــــــا بكم فى منتدى حيـــــــــــــاتى .... اتمنى ان تستمتعوا معنا Smile

شاطر | 
 

 أديبايور يقود سيتي للفوز على ارسنال ويكيد جماهير فريقه السابق.. فيديو

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
MoSTaFa
Admin
avatar

عدد المساهمات : 85
نقاط : 17114
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 08/09/2009
العمر : 29
الموقع : ::: المنصوره :::

مُساهمةموضوع: أديبايور يقود سيتي للفوز على ارسنال ويكيد جماهير فريقه السابق.. فيديو   السبت سبتمبر 12, 2009 11:21 am

حقق فريق مانشستر سيتي فوزه الرابع على التوالي في الدوري الانجليزي والذي جاء على حساب ضيفه ارسنال بنتيجة 4-2 الذي مني بدوره بهزيمته الثانية على التوالي مساء السبت ضمن منافسات الأسبوع الخامس.

وواصل مان سيتي علامته الكاملة حيث حقق الفوز في اربع مباريات ليرفع رصيده إلى 12 نقطة، وهو مالم يحققه منذ 48 عاما.

وقفز سيتي إلى المركز الثالث فيما تراجع ارسنال إلى المركز الثامن برصيد 6 نقاط من 4 مباريات.

وتعد هذه هي الخسارة الثانية على التوالي للجنرز في نفس المدينة حيث خسر في الأسبوع الرابع أمام مانشستر يونايتد 2-1.

تقدم السيتيزنز أولا في الدقيقة 20 برأسية من المدافع ميكا ريتشاردز ارتطمت بالقائم الأيمن للحارس الأسباني المونيا.

وعادل النتيجة للجنرز الدولى الهولندي روبن فان بيرسي بعدما تلقى كرة داخل منطقة الجزاء وسدد بقوة على يمين الحارس شاي جيفين في الدقيقة 62.

لكن ميكا ريتشاردز واصل تألقه وانطلق في الجبهة اليسرى مستغلا اندفاع جايل كليتشي، ومر من الكسندر سونج ليمرر إلى كريج بيلامي الذي يسدد في شباك المونيا ليعيد مان سيتي إلى المقدمة.

ونجح أديبايور في إحراز الهدف الثالث لصالح سيتي في مرمى فريقه السابق برأسية متقنة، ليذهب بعد ذلك إلى جماهير ارسنال ليستفزهم بشدة قبل أن يتلقى بطاقة صفراء على هذا التصرف.

وأضاف شون رايت فيليبس الهدف الرابع من هجمة مرتدة حيث مرر الويلزي المتألق كريج بيلامي كرة بينية إلى فيليبس الذي انفرد بالمونيا وسدد بهدوء في شباك المدفعجية في الدقيقة 84.

نحس فان بيرسي يعود

ونجح الدولي التشيكي توماس روزيسكي في تقليص الفارق بعدما احرز الهدف الثاني لارسنال في أول مباراة رسمية له مع الفريق بعد غياب دام أكثر من 18 شهر بسبب الإصابة.

وعاود فان بيرسي سوء الحظ الذي لازمه منذ انطلاقة الدوري، وكاد أن يحرز الهدف الثالث بتسديدة قوية ارتطمت بالقائم الأيمن.

ومرة أخرى سدد بيرسي بقوة لكن الكرة عاندته ومرت بجوار القائم بسنتيمترات لتنتهي المباراة بفوز مانشستر سيتي 4-2.